الواجهة » المكتبة الإسلامية » القرآن الكريم » القاموس القرآني الميسّر » البهتان
   خدمات
   شُرفة خضراء (هذا الموقع)
   قاموس مصطلحات الموقع
   مناسبات خاصة
   وقائع و أعمال الشهور القمرية
   المكتبة الصوتية والمرئية
   مواقع اسلامية
   الأنواء الجوية (مدينة مشهد)
   مدينة للصغار
   ألبوم الذكريات
   بحث في الموقع


البهتان

لفظ قرآني وحديثي ذو مفهوم أخلاقي. وهذ اللفظ من مادّة ( بَهَتَ ) بمعنى: دَهِش وتَحيّر، وبمعنى: عَجِزَ. وهو في اللغة يدلّ على الكذب والافتراء (1).
والبهتان في الاصطلاح القرآني والحديثي والأخلاقي يراد به القول على شخص ما لم يفعله (2). واستناداً إلى مصادر اللغة والتفسير، فإنّ إطلاق كلمة البهتان نابع من الافتراء والكذب على شخص ممّا يجعل المفترى عليه مبهوتاً متحيّراً لدى سماعة ما نُسب إليه كذباً. وتذكر بعض المصادر أن المراد بالبهتان مجرّد الكذب والافتراء الذي يؤدّي إلى البَهْت والحيرة (3).
استُعملَتْ لفظة البهتان في القرآن الكريم 6 مرّات. وبيّنت الآية 112 من سورة النساء المفهومَ القرآني للبهتان في أن ينسب الإنسانُ ما ارتكب من خطيئة أو إثم إلى شخصٍ آخر (4): ومَن يَكسِبْ خَطيئةً أو إثماً ثُمّ يَرْمِ بهِ بَريئاً فَقَد احتَملَ بُهتاناً وإثماً مُبيناً . ويذكر بعض المفسرين أن إيذاء المؤمنين بلا ذنب إنّما يُعدّ من البهتان (5) كما يُفهم من الآية 58 من سورة الأحزاب: والذينَ يُؤذونَ المؤمنين والمؤمناتِ بغيرِ ما اكتَسَبوا فقدِ احتَمَلوا بُهتاناً وإثماً مُبيناً . ويميل مفسّرون آخرون إلى أن جرم الإيذاء في الآية شبيه بالبهتان، في حين يرى آخرون أن الإيذاء اللساني هو من مصاديق البهتان (6).
وحمل عدد من الآيات ذِكرَ البهتان في معرض الذم واللوم، منها الآية 156 من سورة النساء، والآية 16 من سورة النور.. حول اتهام بني إسرائيل مريمَ عليها السّلام بالفحشاء، وحول قضيّة الإفك، باستخدام تعبير بهتان عظيم (7).
ويبدو أن المراد من البهتان في الآية 20 من سورة النساء: نسبة الفحشاء إلى الزوجة من قبل الزوج أو نسبة الكذب (8). ويشير العلامة الطباطبائي في هذا السياق إلى أن استعمال اصطلاح ( البهتان ) في الكذب؛ لأنّ البهتان غالباً ما ينطوي على الكذب (9).
وفي التفاسير أن البهتان في الآية 12 من سورة الممتحنة يعني أن تنسب المرأة إلى زوجها طفلاً لقيطاً أو ناشئاً من زنا (10).
واستُخدم البهتان في الأحاديث بهذا المفهوم العام، وصُرِّح فيها بأنّ البهتان أن تقول فيه ما ليس فيه (11). وفي وصيّة النبيّ صلّى الله عليه وآله لأبي ذرّ مقايسة بين البهتان والغِيبة، إذ الغِيبة إظهار شيء من المؤمن كان مخفياً، ولكنّ البهتان نسبةُ شيء إلى المؤمن على سبيل الكذب (12). كما أكدت أحاديث أخرى على عِظَم ذنب البهتان وعلى عقوبته الأخروية الفادحة (13).

1 ـ معجم مقاييس اللغة لابن فارس، مفردات الراغب الاصفهانيّ، لسان العرب لابن منظور، معجم العين للخليل بن أحمد الفراهيدي ـ وكلها تحت مادة ( بهت ).
2 ـ معجم مقاييس اللغة، مفردات القرآن، لسان العرب ـ مادة ( بهت ).
3 ـ مجمع البحرين للطريحي ـ مادة ( بهت ).
4 ـ مجمع البيان للطبرسي، الميزان في تفسير القرآن، تفسير القرطبي، الكشاف للزمخشري ـ في تفسير الآية الكريمة.
5 ـ مجمع البيان، الميزان في تفسير القرآن ـ في تفسير الآية الكريمة.
6 ـ مجمع البيان ـ في تفسير الآية الكريمة.
7 ـ مجمع البيان، الميزان في تفسير القرآن، الكشاف للزمخشري ـ في تفسير الآية الكريمة.
8 ـ الكشاف للزمخشري ـ في تفسير الآية الكريمة.
9 ـ الميزان في تفسير القرآن ـ في تفسير الآية الكريمة.
10 ـ تراجع التفاسير المذكورة سابقاً.
11 ـ الكافي للكليني 358:2 / الحديث 6 ، 7.
12 ـ وسائل الشيعة للحر العاملي 598:8 ـ 599 / الحديث 9 ، وص 600 / الحديث 14.
13 ـ الكافي للكليني 357:2 ـ 358 / الحديث 5.
Copyright © 1998 - 2014 Imam Reza (A.S.) Network, All rights reserved.